عرش الله

 

 

عرش الله

The Throne Of God

 

 

 

 

 

 

الله مقدس واحد او ثلاثة?



الفصل الاول


مقدس واحد الشخص الجالس على عرش الله



اسفار العهد القديم المقدس

2 يؤرخ 18:18 ... نسمع كلمة من يهودا; رايت يهودا الجلوس على العرش, و كل مضيف السماء على يده اليمنى على يده اليسرى".



حزقيال 10:1 ثم نظرت, فاذا, والنوعية ستقترن كان رئيس cherubims ظهرت عليهم كما كان sapphire ستون ,ظهور كمثل على العرش".




اشعياء 6:1 "فى السنة التى توفى الملك Uzziah رايت ايضا اللورد الجلوس على العرش عالية ورفعت, ملا القطار الحرم القدسى".



اشعياء 66:1 "وهكذا يقول رب السماء], [يهودا هو العرش الارض متكا بلادى اين انتم البيت بناء لى? واين جسدى?"





مزمور :47:8 "الله مقلقل وثنى الله يجلس على العرش قداسة".



مزمور :103:19 "الرب [يهودا] انشات عرشه فى السماء مملكته على الاطلاق".




العهد الجديد الكتاب المقدس



الوحى 4:9 "كلما كانت الكائنات الحية تعطى المجد وشرف بفضله يجلس على العرش الذى يعيش الى الابد, ...



كشف 4:10 "الاربعة والعشرين الشيوخ تسقط امامه يجلس على العرش, والعبادة له يعيش الى الابد. وتحدد هذه التيجان قبل العرش ...


الانجيل يستخدم ابدا كلمة "العروش" التعددية عند الرجوع الى عرش الله واحد صحيح لا ولو لمرة واحدة! كلمة الله دائما يتحدث عن العرش واحد فقط يجلس على الشخص الالهى العرش ! 2 يؤرخ 18:18 تنص بوضوح على ان كل مضيف السماء [مضيف] الملائكى والوقوف على يده اليمنى على يده اليسرى. عبارة "يده اليمنى" و"اليسار" يتحدث عن الله
الواحد الفرد الالهى عرش واحدة بدلا من اثنتين او ثلاثة اشخاص الهية منفصلة ومتميزة فى اكثر من سدة الحكم.

 

 

متى شاء الله يتحدث عن نفسه anthropomorphically [مع الصفات] دائما ما يتحدث عن نفسه كوحدة واحدة الهية بدلا من اثنين او ثلاثة اشخاص الالهى كلمة الله لا تتحدث ابدا اثنين او ثلاثة سرر حيث ابرز فى مكانه. هذا ليس ما نتوقع ان شاء الله بالفعل ثلاثة منفصلة ومتميزة تعالى الاشخاص الالهية متساويتين ومتكافئتين بشانها, coeternal تماما مع بعضها البعض.



الفصل الثانى


يقول الكتاب المقدس ان الله هو شخص واحد


ولما كان هناك واحد فقط العرش الذى تحدثت عنه اهل الكتاب الا الشخص الجالس مقدس واحد على العرش رب ربنا ان يكون الشخص الوحيد الالهى ومع ذلك سوف Trinitarians الساذج كثيرا ما يزعمون ان الكتب لم تقل مطلقا ان اله واحد "الشخص".



وبالتالى يمكن ان يصر على ان الله السماوية الثلاث, حتى اذا كان هناك صينا واحدة عرش الله. ولكن الله لا يتحدث عن الكتاب بانه "شخص" باللغات الاصلية من الانجيل لا تستخدم كلمة "شخص" عند الرجوع الناس سواء.



من البداية الكشف لم تجد كلمة "الشخص" المستخدمة لوصف اناس مثل ادم ابراهيم واسحاق ويعقوب وموسى ديفيد مارى او بيتر جيمس او جون.



ولذلك فان المطالبة Trinitarian الله ربما تكون اكثر من شخص واحد لان كلمة شخص لا يستخدم فى الكتاب مضللة جدا.


ورغم ان الكتاب المقدس لا يستخدم كلمة "الشخص" الفريد عند الرجوع الى الله واحد صحيح انها تستخدم نفس الكلمات باللغة العبرية واليونانية لا يعنى الكلمة الانجليزية. من اجل تقسيم بحق كلمة الحق, يجب علينا ان نسال ما كلمات بالعبرية, شخص يتحدث اللغة اليونانية تستخدم لوصف الشخص الذى يدل على الشئ نفسه عن كلمة "الشخص". ان الاجابة على هذا السؤال سيكون عدد
الاشخاص الذين الله فعلا.

 

 

العبرانيين واليونانيين لم نستخدم كلمة مشتركة الانجيل يترجم على انه روح عند وصف الشخص. وعندما كلمة "روح" او "بالروح الكتاب, اشارات ما يتحدث الانجليزية الناس استخدامها لوصف كلمة "شخص" او "اشخاص".



على سبيل المثال, الفصل الثانى يتحدث عن "ثلاثة الاف نسمة" الى الكنيسة. 1 بيتر 3:20 يتحدث عن "انقاذ ثمانية بالروح المياه اثناء الفيضانات . / نهاية الخبر / اللغة اليونانية يستخدم بوضوح كلمة "النفوس" لوصف الانسان. وبالمثل, وهى كلمة عبرية تعنى "الله" تصف nephesh يهودا "روح" فى جميع انحاء الدولة العبرية المقدس. هذه كلمة عبرية تعنى "روح" يمكن ان تترجم الى "شخص" لان الكتاب المقدس يعنى نفس الاشياء باللغة الانجليزية كلمة "شخص" لدى وصف واحد صحيح الله.



متى يستخدم الانجيل كلمة عبرية "NEPHESH" (التى ترجمت الى الانجليزية "روح") لوصف الله دائما يتحدث فيه شخص واحد. الله يصف نفسه بانه تعدد النفوس! وهى كلمة عبرية تعنى "NEPHESH" تترجم بكلمة "روح" يعنى الشخص


فى 1 صموئيل 2:35 يهودا يقول الله ساثيرها عن نفسى كاهن مخلصة تبذل ما فى قلبى الروح [شخصى].



مزمور :11:5 "يهودا يختبر الصالحون الاشرار, وستذهب روحه [شخصه] تكرهه يحب العنف".



6:16 المثل "هذه الاشياء الستة يهودا يكره منهم سبعة مقتا لنفسه [الشخص]".


اشعياء 1:14 "اقمار جديدة و موعد الاعياد روحى [شخصى] يكره".


جيريما 6:8 "احذر يا اورشليم خشية روحى [شخصى] غربة".



جيريما 15(1): "على الرغم من ان موسى وصمويل امام لى روحى [شخصى] قد لا يكون بهذا".



حزقيال 32:18 "... روحى [شخص] واوصدت لها روحى [شخصى] ابتعدت عن شقيقتها اموس 6:8 "الرب يهودا اقسمت له الروح [شخصه]."


ويقول "يهودا الله ارواح بلادى" او "النفوس" دائما "ملك روحى" او "روحه" (بصيغة المفرد)! ومن ثم, يهودا ربنا الا شخص واحد!



الكلمة اليونانية "نفسية" تترجم بكلمة "روح" يعنى الشخص ماثيو 12:18 هم اولاء موظف بلدى الذى اخترته احبابى الذين روحى [شخصى] مسرورا جدا".

 

 

العبرانيين 10:38 ولكن الفاضلة شخص يعيشون على الايمان, واذا تراجع للخلف روحى] [شخصيتى يسر احدا".



وعلى الرغم من ترجمات الكتاب المقدس نادرا ما استخدم كلمة "شخص" لوصف جوهر الله, باللغات التى الانجيل كتب اصلا يستخدمون نفس الكلمات العبرية واليونانية يتحدث الناس لم تفهم على انها تعنى نفس الشئ باللغة الانجليزية كلمة "شخص"



العديد من العلماء على ان اليونانيين باللغة اليونانية الاصلية المستخدمة فى اهل غلاطية 3:20 تثبت ان الله هو الشخص:



المرجع اليونانية Brachter يترجم غال 3:20: "الان لا تحتاج الى الذهاب بين شخص واحد والله واحد".



كلمة Wuest صور العهد الجديد اليونانى يترجم غال 3:20: "الان وسيط ليس التنقل بين تمثل مصالح فرد واحد, لكن الله فرد واحد".



ان يترجم التوسع الانجيل اهل غلاطية 3:20: "الان التنقل بين الوسيط بين علاقة يعنى اكثر من طرف واحد. لا يمكن ان يكون هناك وسيط لشخص واحد فقط, لكن الله واحد".



علماء اليونانية اثبتت ان النص اليونانى الاصل اهل غلاطية 3:20 ان الله هو الشخص: علماء اليونانية Brachter يترجم غال 3:20: "الان لا تحتاج الى الذهاب بين شخص واحد والله واحد".



كلمة Wuest صور العهد الجديد اليونانى يترجم غال 3:20: "الان وسيط ليس التنقل بين تمثل مصالح فرد واحد, لكن الله فرد واحد".



ان يترجم التوسع الانجيل اهل غلاطية 3:20: "الان التنقل بين الوسيط بين علاقة يعنى اكثر من طرف واحد. لا يمكن ان يكون هناك وسيط لشخص واحد فقط, لكن الله واحد".



ومنذ اثبتت ان العلماء اليونانيين الاغريقي النص اهل غلاطية 3:20 تنص على ان الله واحد الشخص الالهى يجب ان نعترف بان مفهوم الله يجرى Trinitarian تعدد الالهية الاشخاص لا يمكن تصحيحه.



العبرانيين 3:1 تنص بوضوح على ان يسوع هو "سطوع بحمده, تسجيل صورة الشخص [الله الواحد الاب]".



2 كورنثوس 4:3-4 "حتى لو ان الانجيل هو ملثم من الملثمين الذين ضعفوا, المتحاب اله العمى هذا العصر, الذين لا يؤمنون, خشية ان ضوء انجيل مجد المسيح الذى هو صورة الاله يشع".



ربنا يسوع المسيح يتحدث عنها الكتاب بانه رجل الشخص ان شاء الله الالهى



شخص اصبح رجلا. دعوة اهل كولوسى 1:15 "صورة يسوع الخفى الله..." 2 كورنثوس 4:3-4 ايضا يسوع صورة الله. ولذلك الزبر تثبت ان يسوع هو تسجيل صورة خفية الله شخص اصبح رجل خلال كلمة روح الله الاب.

 

 

ومثلما ادم عكس صورة خالقه التى خلقها شخص واحد واحد فقط, فاسع ربنا تحدث ايضا الكتاب الوحيد الالهى لم يحصل الا روح نفسا.



عندما تتحدث عن فقد حان الروح الالهى لشخص يدعى الله الاب تجلى لنفسه شخص بانتاج للصورة البشرية المادية بروح خفية لشخص يدعى الرجل المسيح عيسى. ومن ثم, فان ابن الله الوحيدة الملموسة صورة خفية الله البشر ان تراها.



واذا كان الله هو بالفعل ثلاثة اشخاص الهية منفصلة ومتميزة, فعلينا ان نجد بعض الكتب التى تتحدث عن الله نفسه تعدد النفوس. لكن الكتاب المقدس وتدل الشواهد على الله يتحدث عن نفسه تعدد النفوس او تعدد روح شخص جالس على تعدد العروش فى البلدة القديمة او الجديدة للوصايا.



هذا ليس ما نتوقع ان الله هو بالفعل ثلاثة منفصلة ومتميزة مع ثلاثة اشخاص الهية منفصلا ومستقلا عقول وارادات.

 

 




الفصل 3



تحدد الله فى المسيح عرشه بين بنى اسرائيل الى الابد حزقيال 43:


2 2-7 "العجب ومجد اله اسرائيل جاء من طريق الشرق: صوته يشبه ضجيج المياه كثيرة: والارض لمعت مع المجد.


3... رؤى كانت الرؤية التى رايت نهر Chebar; وسقطت على وجهى.


4 ومجد الرب دخل المنزل عن طريق البوابة التى احتمالا باتجاه الشرق.


5 بروح اخذ منى, احضر لى فى الساحة الداخلية; فلما, مجد الرب ملا البيت.


6 سمعته يتكلم.


7 وقال: "على الانسان; وهذا هو جسدى العرش مكان باطن قدمى. ولن اتناول فيها بين المنزل من اسرائيل الى الابد. لم يعد الى المنزل اسرائيل تدنس اسم بلدى المقدسة لا ولا الملوك على البغاء, باهتة من الملوك فى المثل العالية السرعة.

 

 



اله اسرائيل المتحدث فى اشعياء 43:2-7 للاسباب التالية: حزقيال "مجد الله اسرائيل تدخل والمعبد السماوى الى الساحة الداخلية.



حزقيال سمع صوت "اله اسرائيل" التى بدت مثل مياه كثيرة الضوضاء" و "الارض لمعت مع المجد" تثبت ان شهود يهوه الاية 6 الله كان المتكلمين حزقيال "سمعته يتحدث" وقف رجل [انجل]".



الاية 7 يثبت ان المتكلم شهود يهوه الله الفرد يتحدث عن "العرش" فان المتكلم يقول ان مجلس النواب اسرائيل "لن تدنس بلدى ماذا الاسم المقدس الاسم المقدس? اسم الكريم شهود يهوه.



اشعياء 9:7 "زيادة حكومته والسلام لا تنتهى عند عرش ديفيد وعند مملكته, امر لها, ووضع لها الحكم بالعدل من الان فصاعدا حتى الى الابد. حماسة شهود يهوه [يهودا] المضيفين سيؤدى هذا.


 

 




لوقا 1:32 انه "عظيمة تسمى ابن اعلى: الرب الاله تعطى له عرش والده ديفيد". 1 29:23 "سجلات ثم جلس سليمان على العرش شهود يهوه [يهودا] ملكا بدلا من ديفيد والده وازدهروا; وجميع اسرائيل للامر".



حزقيال الفصل 43:7 يتحدث بوضوح الله الاب وضع عرشه "بين بنى اسرائيل للابد." متى الله الاب ان "بين بنى اسرائيل للابد?"



ان الكتاب المقدس يخبرنا ان هذه النبوءة فيها يسوع, اجلس فى القدس الجديدة على عرش والده دافيد (لوك 1:32), وان قبائل اسرائيل والعالم (ماثيو 19:28). 1 29:23 الدول سجلات "وجلس سليمان على العرش يهودا ملكا بدلا من ديفيد والده" لان يسوع يوما الجلوس على العرش من يهودا لان الله معنا الى الابد.



حزقيال الفصل 43 عمودا فقريا لرسالتهم بوضوح ان الله مستقبل معبد جديد سوف ينزل من السماء فيه عودة المسيح عهده العرش الى الابد. صيغة حزقيال 43:7 تثبت ان اندحار اسرائيل لن سين ضد يهودا فى وقت لاحق فى المستقبل. "بيت اسرائيل ابدا الجبانات بلدى الاسم المقدس - ولا يمكنهم من الملوك على البغاء, الاصنام هامدة" لم يكن واردا على الاطلاق فى التاريخ الانسانى, حيث يمكن لاى شخص ان اندحار اسرائيل ابدا تدنس بيت الله الحرام.



ولذلك الزبر تثبت ان اندحار اسرائيل لن تدنسالله

 

 

اشعياء 9:7 تنص بوضوح على ان تكون هناك "لا" المسيح "حكومة" وانه وتسود "الى الابد" قارن اشعياء 9:7 43:7 حيث حزقيال يهودا يقول الله "...هذا هو جسدى العرش مكان باطن قدمى. وهنا سوف تعيش بين بنى اسرائيل الى الابد. السبيل الوحيد للمواءمة بين اشعياء 9:7 مع حزقيال 43:7 تحديد عرش يسوع العرش من يهودا.



ولذلك فان الكتب تعليم الله عهده العرش عن طريق المسيح الوحيد من صورته المادية غير مرئى روحه (اهل كولوسى 1:15) ان تراها.



اذا يسوع المسيح لن يجلس على عرش يهودا الله عند عودته الى الحكم والسيطرة على القضيب اذا الحديد ومن ثم لماذا الهم اهل الكتاب "ثم جلس سليمان على العرش يهودا ملكا بدلا من ديفيد والده? عرش ديفيد بمثابة النموذج النبوية عرش يسوع المسيح الذى ولد من نسب والده ديفيد. ان الكتاب وحى عرش ديفيد كان يعرف باسم "عرش" لان يسوع يهودا المسيح (وهو "الله معنا") يمكن ان تولد من النسب ديفيد الجلوس على العرش "يهودا" حتى يقضى الله امرا كان مفعولا".



وهذا هو السبب فى كشف يسوع 22:16. "انا الجذر سلالة ديفيد ... يسوع هو الجذر ديفيد الله الذى انشا الملك داوود) سلالة دافيد (رجل من نسل داود) لانه ينحدر من سلالة الملك داوود حتى يتسنى فى نهاية المطاف يجلس عليها عرش والده كمب ديفيد العرش من يهودا

 

 



ولهذا السبب يعود المسيح من السماء مع ملائكة المهيب, يسود عرش الله الله معنا كرجل.



وانه لفى تعلم بان الله نفسه خالدين مع شعبه الى الابد يسوع المسيح القواعد ملك الملوك ورب اللوردات فى معبد جديد ستكون فى مدينة القدس الجديدة سوف ينزل من السماء.



تنزيل 21:1-6 "جون شاهد المدينة المقدسة, القدس, تتدلى من الله من السماء, اعد العروس المزينة زوجها. وسمعت صوت رائع من السماء
قائلا الا المظلة الله الرجل ويخلد معهم وهم شعبه الله نفسه يكون معهم, الههم. وان شاء الله سوف تمحو
كل الدموع من عيونهم; ولن يكون هناك المزيد من الضحايا, ولا حزن, ولا تبكى, ولا يوجد اى من الالم: الامور السابقة.



وهو ان الشركة على العرش, اذ ان كل شئ جديد. وقال لى اكتب: هذا كلام حقيقية وامينة. وقال لى يقوم به. انا الالف والياء, بداية النهاية ساقدم له اى athirst من نافورة مياه الحياة بحرية.



ومنذ كشف 1:10 يحدد يسوع "الالف والياء" ونحن نعلم ان يسوع هو الذى سيجلس على عرش الله الى الابد مثل "الالف والياء, البداية والنهاية" كما ورد فى كتاب القدر. عندما نقرا الوحى الفصل الاول فى السياق, يمكننا ان نرى بوضوح ان يسوع هو الذى يقول "انا الالف والياء ..." كشف 1:7-13




اذ قال لابيه وقومه قادم سحبا كل العيون سوف يراه, حتى الذين اخترقت له. وكل قبائل الارض يبكون بسببه. وعلى الرغم من ذلك, امين.



8 انا الفا اوميغا, بداية ونهاية", يقول الرب " والذى هو من الله سبحانه وتعالى".



10 كنت فى الروح فى يوم الرب وسمعت ورائى بصوت عال بعد,



11 انا الفا اوميغا, الاولى والاخيرة", "ما ترونه اكتب كتاب وارسالها الى الكنائس السبع فى اسيا; فى ايفيسوس الى سميرنا, Pergamos, Sardis Thyatira,, فيلادلفيا, Laodicea".



12 ثم التفت الى الصوت الذى تكلم معى. وقد تحولت lampstands رايت الكاس الذهبية السابعة, 13, وفى خضم مثل lampstands السبعة ابن الرجل وحلة ثوبا على قدميه يلف حول صدره الذهبى.



كشف 1:10 سجلات الرسول جون سمعوا صوت خلفه قائلا " اننى الفا اوميغا, الاولى والاخيرة"



فى كشف 1:12 الرسول جون يتحول نرى صوت تحدثت معه. "وقد تحول lampstands laشاهدت سبعة الذهبى, وفى غمرة

 

 

 

ملاحظة: معنى عناوين "ابن الانسان" و "ابن الله".



ابن الله: عناوين "ابن الانسان" و "ابن الله" للاشارة الى يسوع المسيح ولد لانه كل امراة بشكل خارق تصور الروح القدس. يسوع يدعى ابن الله لانه اول ادم, بشكل خارق خلقها الله دون استخدام حقوق الوالدين. اول رجل ادم هو الرجل الوحيد فى الكتب العبرية يدعى ابن الله (لوقا 3:38) لانه لم يولد الرجل البشرية].



وبالمثل الملائكة وتسمى "ابناء الله" (Genesis 6:2-4/1:6; الوظائف 2:1; 38:7/89:6) الترنيمة طوال الكتاب لانهم ايضا لم يكن له حقوق الوالدين (خلق الله
الملائكة مباشرة دون استخدام انشاء تكت ت) الاباء.



العهد الجديد المسيحيون "ابناء الله" فقط لاننا بشكل خارق ولد من جديد الابتكارات الجديدة فى المسيح عيسى (جون 3:3-5).

 

 

ابن الرجل: يسوع يعرف ايضا ابن الرجل لان مارى استخدمت الدى.ان.ايه تصور المسيح الطفل. كلمة امراة تعنى حرفيا " رجل رحم" يسوع يمكن ان
يسمى ابن الشاب لانه ايضا من البشر عن طريق مارى ابويه الحقيقيين.



ولذلك يمكن بحق المسيح ابن الرجل ابن البشرية] من امه ومن ابوه البيولوجى الامهات. ولهذا يسوع هو الرجل الوحيد فى الكتب العبرية (من البداية ملاخى) يدعى "ابن الله" و"ابن ومان. ولذلك يسوع "ابن الانسان" لا يمكن ان يوجد حرفيا " ابن" طوال الابدية لان هذا العنوان لا يمكن استخدامه الا لمن ولد للبشرية.



منذ لوك 1:35 يثبت عند ابن الرجل تكونت ولد يسوع كان ابن الرجل قبل الحمل والولادة الخارقة فى بيت لحم

 

 

 

والان دعونا قراءة الوحى 21:6 مرة اخرى "سمعت صوت رائع من السماء قائلا الا المظلة الله الرجل ويخلد معهم وهم شعبه الله نفسه يكون معهم, الههم.



وان شاء الله سوف تمحو كل الدموع من عيونهم; ولن يكون هناك المزيد من الضحايا, ولا حزن, ولا تبكى, ولا يوجد اى من الالم: الامور السابقة. وهو ان الشركة على العرش, اذ ان كل شئ جديد. وقال لى اكتب: هذا كلام حقيقية وامينة. وقال لى يقوم به. انا الالف والياء, بداية النهاية ساقدم له اى athirst من نافورة مياه الحياة بحرية."



ويحدد الفصل الاول منذ الكشف عن يسوع "الالف والياء" ثم انزل الفصل 21 يجب ان يتحدث عن نفس الشخص الالهى ساتطرق باذن الله فى القدس الجديدة "الالف والياء".



ومن ثم, فمن الواضح ان يسوع الالهى الذى يجلس على عرش الله "الالف والياء". شهود يهوه
قد تكون مخلصة ولكنها باخلاص الخطا عندما يتعلق الامر على الاله المسيح. ومن الواضح ان يسوع الله معنا كرجل الذى سيجلس على عرش الله فى اورشليم الجديدة التى سوف ينزل من السماء.

 

 

بعد وفاة اليسوع وارتفع من القتلى, ارتقى الى السماء الى الجلوس فى الجانب الايمن من "عرش" حتى خصومه يهودا انه قام ومسند قدمين.


ولذلك يمكننا ان نستنتج ان الادلة تشير الى ان يسوع وهى التجسيد الحديث لشعب عريق يوم الصعود من الجانب الايمن من العرش الله على عرش الله نفسه القاضى العالم صالحا (الترنيمة 9:7,8 / اعمال 17:31).




عرش يسوع هو عرش يهودا شهود يهوه وسوف يحكم العالم صالحا من عرشه:



مزمور :9:7,8 ولكن شهود يهوه] [يهودا يدوم الى الابد: اعد عرشه فى الحكم. و القاضى العالم صالحا, وزير الحكم فى الاستقامة".



يسوع وسوف يحكم العالم وتعاونوا على العرش:



اعمال 17:31 "لانه قد عين يوم يحكم العالم صالحا هذا الرجل يسوع وقضى] الذين; هذا اكد كافة الرجال, انه قد جمع من القتلى".

 

 

جون 5:21-23 "كاب تثير الموتى تسارع; ومع ذلك ابن تسارع يشاء. والد القضاة لا يقض ما امره الى جميع الحكم الابن: ان جميع الرجال تكريم الابن, حتى شرف الاب. واضاف ان يكرم لا ابن يكرم ابا الذى انزل اليه".



لاحظ ان الترنيمة 9:7 يقول ان يهودا "اعدت عرشه الحكم" بيد ان اعمال 17:31 ان هذا العرش القيامة التى يشغلها الرجل المسيح عيسى الذى كان من الموتى. جون 5:21-23 يثبت ايضا ان الله "ارتكب جميع الحكم الى الابن: ان جميع الرجال تكريم ابن حتى تكريم الاب."



ومن ثم يمكننا ان نستنتج ان يسوع من الايمن العرش الله على عرش الله نفسه للحكم على العالم صالحا. سبب اخر قد الهمت اهل الكتاب
فى الترنيمة 110:1, وقال "يهودا ربى الجلوس على الجانب الايمن, حتى اننى اعداؤك لك متكا?"



كلمة "حتى" يثبت ان يسوع لن تبقى دائما فى يده اليمنى موقف السلطة. ومن ثم, وهى التجسيد الحديث لشعب عريق الدليل يثبت ان الله سوف يحكم البشرية جمعاء من خلال ابنه الذى هو "صورة الله غير المرئى من شخص اصبح رجل الشخص (اهل كولوسى 1:15 / العبرانيين 1:1-3).

 

 

الفصل الرابع



يسوع على عرش الله



العبرانيين 1:3 ان يسوع ""جلس الايمن صاحب الجلالة عاليا العبرانيين 1:8 ان "هذا القس الجالس على العرش فى السماوات والارض".

 

 

العبرانيين 12:2 ان يسوع "... جلس الايمن عرش الله".


استخدام الكتب التى تبين ان Trinitarians يسوع هو "على عرش الله" كدليل على النصوص وجود شخصين على الاقل ثلاثة اشخاص من الالهى شخص Trinity.


لكن اللاهوت Trinitarian يعلمنا ان يسوع ومن المفترض ان تكون فى exis coeternally خيمة الله شخص ثانى الالهية بشكل مساوى اسهم جميع الصفات الالهية الله الاب.



ومن ثم ينبغى ان تسود يسوع اسمى وزئير الالهية شخص مثل والله سبحانه وتعالى الاب طوال الابدية. ومع ذلك, فاننا لا نجد اى الكتب التى تبين ان يسوع جلست على الاطلاق عرش باعتباره الشخص الالهى تعالى الابدية; ولا نجد اى الكتب التى تبين ان يسوع حاليا جالسا على كرسى عرش الله دعا. الكتب القليلة التى تتحدث عن المسيح اشخاصها الاعتباريون على عرش الله الحديث عن كونه يجلس على العرش فى المستقبل بدلا من النبوية الابدية.

 

 

عندما يتحدث عن الانجيل ابن الله ان يجلسوا فى السماء خلال عصر الكنيسة تتحدث عنه "على عرش الله [الاب]" حتى قام اعدائه يكون ومسند قدمين. الا اننا نعلم ان الكتب الاخرى تتحدث عن المسيح اشخاصها الاعتباريون على عرش الله ذاته (لوك 1:32 / 1:8) العبرانيين.



ولذلك لن يكون يسوع الى عرش الله حتى بعد وفاة اخر العدو [] تحت قدميه فى غمرة الكنيسة (العبرانيين 10:12-13 / 1 كورنثوس 15:26-28, 51-55).



الانجيل تثبت ان يسوع سوف يعتلى العرش الله بعد العدو الاخر "الموت" تحت قدميه فى غمرة الكنيسة. العبرانيين 10:12 و13 "لكن هذا الرجل بعد ان عرضت احدى التضحية عن خطايا الى الابد, جلس الى الجانب الايمن من الله. ومنذ ذلك الحين بانتظار اعداءه قدم له برازه."



1 كورنثوس 15:24-28 "ثم تاتى النهاية عندما يسلم المملكة الله الاب عندما ينهى استبعد كل السلطة والنفوذ. لانه يجب ان يسود حتى يضع جميع الاعداء تحت قدميه. العدو الاخر التى ستهدم.



فلقد وضعت كل شئ تحت قدميه ... الان عندما كل الاشياء تخضع له ابن نفسه ايضا لمن وضع كل شئ له, ويمكن ان شاء الله كل شئ".

 

 

 كورنثوس 15:51-55 بيع لعملات "اسمع انا اقول لكم لغز: لن كل من النوم, لكننا سنكون جميعا تغير بسرعة البرق, فى لمح البصر فى اخر ورقة رابحة. فاذا نفخ فى الصور فلا انساب بينهم يومئذ صوتية على ان يتم رفع خالد, ونحن سوف تتغير. من تفتت- قادرة ان نفسها مع خالد, وبقايا مع الخلود.



وقد عندما تفسد ثيابا مع خالد, وبقايا مع والخلود ثم ان يكتب ستتحقق: الموت قد تزايدت فى النصر. اين يا بالاعدام انتصاركم? اين يا الموت هو الخداع?" العبرانيين 8:1 "ولكن الابن يقول: 'ولاردننا يا الله حتى يقضى الله امرا كان مفعولا" ...



منذ اخر عدو الموت سيوضع تحت اقدام المسيح فى trump (rap-تيور الكنيسة), ومن الواضح ان هذا هو وقت ان يصبح العدو متكا للارتقاء المسيح على عرش الله. العبرانيين 8:1 يدل على ان يسوع سيكون مرتفعة الايمن موقف عرش الله على عرش الله ذاته.



ولذلك فان القدس الجديدة سوف ينزل من السماء ربنا يسوع المسيح الحاكم يخيم على عرش الله سوف ينزل من السماء عندما تسود الى الابد ملك الملوك ورب اللوردات.

 

 

العبرانيين 10:12 و13 "لكن هذا الرجل بعد ان عرضت احدى التضحية عن خطايا الى الابد, جلس الى الجانب الايمن من الله. ومنذ ذلك الحين بانتظار اعداءه قام متكا".



العبرانيين 2:8 "انه وضع كل شئ فى اخضاع له ترك شئ اذا لم يوضع تحت قيادته. ولكن لا تزال كل الاشياء تحت".



مزمور :110:1 "الرب [يهودا - يستخدم اسم الالهية ] قال ربى لم يستخدم [اسم الالهية], يمكنك الجلوس على حقى من جهة اعداء حتى اجعل سيارتك متكا".



مزمور :110:1 لا اظهار الاشخاص coeternal الله يهودا - ولا الاشخاص متساويتين ومتكافئتين بشانها الالهى الرب . هنا لدينا يهودا] [الاله الاب يتحدث بشكل نبوى لمستقبله ابن بشرى الله الذى سوف يتخذ ولدا فى وقت لاحق
. لكن هذا اللورد سيموت الى الجلوس فى يد الله حتى خصومه ستكون متكا قدميه

 

 

ومنذ الان جالس على الجانب الايمن من عظمة عرش الله [الاب], كيف يمكن اعداء المسيح ان قام متكا? كلمة "متكا" يثبت بوضوح ان يسوع يوما ان ترقى الى مستوى اعلى مما فى يد الله. هل هناك اى زيادة اخرى من عرش الله نفسه ان يسوع رفع ايضا بعد "اعداءه" قام ومسند قدمين.



وانه لفى تثبت بوضوح ان يسوع ذات يوم جالسا على عرش الله ذاته. اذا كان لدى احد اى شك, ان نلقى نظرة اعمق فى هذه الكتب:



مزمور :110(1): "يهودا ان ربى الجلوس على الجانب الايمن, حتى اننى اعداءكم." على متكا

 

 

لاحظ ان الله الاب " تجلس حقى, حتى اننى اعداءكم." الخاص بك متكا سياق الاية يثبت ان يسوع لن تجلس بشكل دائم الايمن عرش الله لان يسوع سيجلس فى يده اليمنى حتى الله الاب يجعل اعدائه متكا قدميه. كلمة "حتى" تعنى ان المسيح لن تكون دائما جالسا على الجانب الايمن من الله الاب.



ولذلك فان كلمة "متكا" يجب ان يكون اشارة الى المسيح الذى رزقنا اعلى سلطة اكثر مما هى عليه الان.



العبرانيين 8:1 يدل على ان ابن الله فى النهاية الجلوس على العرش" "الله" و "الى الابد".



العبرانيين 8:1 "ولكن الابن يقول: 'ولاردننا يا الله حتى يقضى الله امرا كان مفعولا" ...



1 كورنثوس 15:24-28 "ثم تاتى النهاية عندما يسلم المملكة الله الاب عندما ينهى استبعد كل السلطة والنفوذ. لانه يجب ان يسود حتى يضع جميع الاعداء تحت قدميه. العدو الاخر التى ستهدم
. فلقد وضعت كل شئ تحت قدميه ... الان عندما كل الاشياء تخضع له ابن نفسه ايضا لمن وضع كل شئ له, ويمكن ان شاء الله كل شئ".

 

 

سياق 1 كورنثوس الفصل 15 يثبت ان "كل شئ" ستوضع تحت اقدام المسيح عندما يعتلى عرش الله. اللاهوت Trinitarian يؤكد ان هناك اثنين اخرين من الاشخاص للرماية الالهية فى الله الجنة بينما المسيح على الارض.



ولكن كيف يمكن ان توضع تحت اقدام المسيح بينما تخيم الالهية الله الاشخاص من هجومين منفصلين اخرين والعروش فى نفس الوقت?



لاحظ ان الكتب الاخرى اثبات ان جميع الامور تحت اقدام المسيح لا تشمل كل شئ على الارض:



مزمور :8:6 "كنتم له عرشه على اعمال يديك; تم وضع كل شئ تحت قدميه." يسوع لكى اولد دومينيون على اعمال الله الاب. اعمال الله الاب يدى يتضمن ما فى السماوات و ما فى الارض!



افيسيون 1:22 "وضع كل الاشياء تحت قدميه, اعطاه رئيس كل شئ الى الكنيسة ...

 

 

 

العبرانيون 2:8 "تم وضع جميع الاشياء فى 21/6/1398ه (1977م) تحت قدميه. فى انه وضع فى 21/6/1398ه (1977م) له, غادر ما لا تحت قيادته. ولكننا نرى الان لم كل شئ تحت".



اذ لا يترك لا تحت اقدام المسيح ثم اين تترك الاله الاب المقدس الثالث المزعوم الله عز وجل, عند يسوع هو بالجلوس على عرش الله كل شئ تحت قدميه, اى ترك الله الاباء اقدام الشخص الالهى اخر مختلفا تماما عن السيطرة من العرش? وكيف تحدث عن الشخص الثالث الله الالهى [الروح القدس? هل سيكون هناك شئ ياخذه الله مزعوم الشخص الى ربوع?

 

 

 

يمكننا ان نرى بوضوح كيف unscriptural منطقية سيكون لمدة ثلاثة منفصلة ومتميزة الله الاشخاص الثلاثة المنفصلة الضمير ان يسود عقول وارادات معا فى الوقت نفسه من ثلاثة منفصلة ومتميزة العروش, خصوصا وانه لفى تثبت ان "كل شئ" ستوضع تحت اقدام المسيح على الحكم حكمه. اذا كانت جميع الاشخاص الالهية الثلاثة المزعومين متساويتين ومتكافئتين بشانها تماما والتعاون مع بعضهم البعض تعالى ومن المؤكد ان كل شخص يدعى الالهية ينبغى ان يجلس على عرش متساويتين ومتكافئتين بشانها



اذا ادعى شخص الهى تعالى مخلوع لم يتبق شئ يخيم عليه, فكيف يمكن الشخص الالهى المزعوم (دون العرش) تماما مع الشخص الالهى متساويتين ومتكافئتين بشانها جالس على العرش واحد?

 

 

لاحظ ان ابن الله فى النهاية كل السلطة التى يمتلكها الله الاب نفسه عندما يضع "كل شئ تحت قدميه (1 كورنثوس 15:24-28)." كيف يمكن فى نهاية المطاف ان تكون جميع الامور تحت اقدام المسيح? اذا كان كل شئ تحت اقدام المسيح ثم ما تبقى تحت اقدام الاله الاب?



تفسيرا منطقيا الوحيد الذى يحقق الانسجام فى جميع الكتب هو ان يسوع سوف تصعد من يد الله على عرش الله "ان الله قد تكون كل".



الله فى النهاية تخيم على "كل شئ" من خلال العنف الجسدى للصورة بروح خفية (اهل كولوسى 1:15) ان تراها.



اهل كولوسى 1:15 ان المسيح "صورة الله غير المرئى ...



العبرانيين 10:12 و13 "لكن هذا الرجل بعد ان عرضت احدى التضحية عن خطايا الى الابد, جلس الى الجانب الايمن من الله. ومنذ ذلك الحين بانتظار اعداءه قام متكا

 

 

 1كورنثوس 15:24-28 "ثم تاتى النهاية عندما يسلم المملكة الله الاب عندما ينهى استبعد كل السلطة والنفوذ. لانه يجب ان يسود حتى يضع جميع الاعداء تحت قدميه. العدو الاخر التى ستهدم. فلقد وضعت كل شئ تحت قدميه ... الان عندما كل الاشياء تخضع له ابن نفسه ايضا لمن وضع كل شئ له, ويمكن ان شاء الله كل شئ".

 

 

عندما نقارن العبرانيين 10:12-13 مع 1 كورنثوس 15:24-28 نجد ان يسوع هو الانتظار فى يد الله ابيه "اعداءه" قام متكا 1 كورنثوس الفصل 15 يثبت بوضوح انه بعد تدمير العدو الاخر [الموت], كل شئ سيكون خاضعا له [يسوع], ثم الابن نفسه ايضا لمن وضع كل شئ له, ويمكن ان شاء الله كل شئ".



العبرانيين 2:8 "ولكن لا تزال كل الاشياء تحت".



1 كورنثوس 15:28 "الان عندما كل الاشياء تخضع له ابن نفسه ايضا لمن وضع كل شئ له, ويمكن ان شاء الله كل شئ".



ونحن نعلم من الكتاب المقدس ان يسوع يخضع دوما الله الاب كرجل (المسيح فى جون 8:20 "افعله دائما تلك الاشياء التى تعجبه") نوع اخضاع هذا المقطع من الكتاب المقدس وماذا عن عبارة "ان الله قد يكون كل شئ" يعنى?



وبما ان يسوع قد تخضع دائما الله الاب بانه رجل على الارض ونحن نعلم ان 1 كورنثوس 15:28 يجب ان يتحدث عن اخضاع كامل الرجل المسيح يسوع فى دور مختلف انه لم يعمل فى السابق.

 

 

بعد كل الاعداء وتخضع وتاج ابن نفسه ستخضع دوره كوسيط بين الله والرجل (1 تيموثى 2:5) بحيث تزيد من اليمين الى العرش عرش الله وان الله قد عبر كل شئ بالمسيح الذى وضع له "ان الله قد يكون كل شئ وهذا التفسير الوحيد الممكن ان يلائم كافة البيانات الواردة فى الانجيل. الله السيطرة عن طريق "صورة الله" (اهل كولوسى الخفى 1:15) ان تراها وان الصورة المسيح.



ملاحظة: انا لا يعنى ضمنا ان المسيح لن يتوقف ابدا ابن ولست ضمنا ان يسوع تماما يفقد لقبه "الكاهن الى الابد بعد ترتيب Melchizedek (العبرانيين 7:17)."


لكن صحفا تشير الى ان السيد المسيح فى الوقت الحاضر بدور الوسيط بين الله والرجل لن يكون ضروريا كما هو الان لان اعداءه لم قام ومسند قدمين

 

 

هل الوحى 3:21-22 ان شاء الله على سرر متقابلين? "لمن يتخطى ساعطيك الحق بالجلوس معى على العرش, كما تغلب, جلست مع ابى على عرشه".


لاحظ ان المسيحيين فسيكون من حقه يجلسون بجانب المسيح على عرشه على الارض - بعد انتهاء فترة رئاسته الثانية. يسوع ابدا انه جلس على العرش فى السماء بجوار والده. ولذلك كشف 3:21-22 لا يثبت وجود سرر الله فى السماء

 

 

للوهلة الاولى يبدو كشف 3:22 يشير الى ان كل تجاوز للمسيحيين الحق فى الجلوس على العرش ديفيد خلال الالفية عهد المسيح.



كما تدعو رغم انه مستوحى الكتاب عرش ديفيد "عرش يهودا". 1 29:23 "سجلات ثم جلس سليمان على عرش الرب [يهودا] ملكا بدلا من ديفيد والده وازدهروا; وجميع اسرائيل للامر".



وبالتالى كشف 3:21 تتحدث عن المسيحيين الذين لهم الحق فى الجلوس يسوع بينما وهو يجلس على عرش ديفيد خلال
الاف عاما. تنزيل, بكونه 3:22 يتحدث يسوع اشخاصها الاعتباريون فى مرتبة دنيا بجانب الله الاب فى السماء قبل المجئ الثانى.



لان الله لن بحمده واخرى (اشعياء 42:8), ان المسيح كما صعد الى الجلوس فى مرتبة دنيا فى يد الله الاب العرش فى السماء كل التغلب على المسيحيين سيكون قادرا على الجلوس مع المسيح (بجانب المسيح فى ادنى) وعندما يجلس على عرشه فى اورشليم الجديدة التى سوف ينزل من السماء. وهذا التفسير من الوحى 3:21-22 يناسب جميع الكتب الاخرى التى تتحدث عن المسيح ان يجلس فى يد الله حتى خصومه فى متكا قدميه.

 

 

وبما ان العديد من ايات الكتاب تثبت ان يسوع لم يجلس على عرش الله الاب هذا يجب مرور الكتاب يتحدث عن التغلب على المسيحيين لان يسمح له بالجلوس مع (بجوار) المسيح عيسى وهو على عرشه خلال الالفية. لا اعتقد ان الانتصار سيكون المسيحيون حرفيا يجلس على العرش نفسه المسيح وهو الحكم واشاعة القبضة الحديدية على العرش.



ان من السخف. اذا دعا الملك لك ناتى ونجلس معه فى العرش, هل تعتقد انك ستدعى الى اعتصار فى نفس العرش حيث كان يجلس?




وبالمثل, صعد يسوع الى السماء, جلست مع والده [بجانب الله الاب فى موقف ادنى] بينما هو [الله الاب] يقوم العرش. كشف 22:3 - "عرش الله الحمل فى المدينة."


لاحظ ان هذا الكتاب لا الدولة و"سرر الله الحمل" لانه لن يكون هناك اثنان من الارائك فى القدس سوف ينزل من السماء.



وسيكون من العرش عرش الله الذى سيشغلها يسوع المعروف باسم "الخروف الذى ذبح من اسس (تنزيل 13:8)".



هذا وسيتم استدعاء كل العرش عرش الله عرش الرجل الخروف الله لان الزبر مواصلة التمييز بين روح الله فهو ابن الله الذى هو اللحم.




وبالاضافة الى ذلك, فان كلمة "و" فى اليونانية الاصلية قد يعنى "حتى". لذا يمكن ان تترجم هذه الاية كما يلى: "العرش الله حتى الحمل فى المدينة." وبعبارة اخرى كان الله يجلس على عرش الله فى مدينة
القدس المسيح يخيم اثناء الحقبة.



وهذا التفسير يناسب جميع البيانات لانه عندما وهى التجسيد الحديث لشعب عريق العدو الاخر [الموت] تحت اقدام المسيح له متكا ثم يسوع سوف يعتلى العرش الله الله معنا كرجل (خروف).

 

 

الفصل السابع



ابن يرثون جميع الاشياء من الله الاب



العبرانيين 1:13 "ولكن من الملائكة هل قال: "انه على الجانب الايمن حتى اننى اعداءكم." على متكا



العبرانيون 1:4-6 "اصبح افضل بكثير من الملائكة الذى حصلت عليه بالميراث المتميزين اسم اكثر منهم. بالنسبة الى اى من الملائكة لا تقول ان : انت ابنى, اود اليوم ان يتخذ ولدا." مرة اخرى, "ساكون له الاب, ويكون لى ابنا. لكن عندما يصل اول العنقود واول فرحتى فى العالم يقول دع امام الملائكة الله العبادة".




كيف يسوع الميراث والحصول على المتميزين الاسم اكثر من الملائكة اذا كان ابن من الابدية? واذا كان اسم ابنه Trinitarians دائما ابنه يدعى بالضبط عندما يلتقط اسم المزعوم? عبارة "ساكون له الاب, ويكون لى ولدا " تثبت بوضوح ان الاب والابن العلاقة ستكون فى مرحلة مقبلة فى الزمن وليس فى الخلود.



ولذلك يسوع الابن لا يوجد حرفيا ابن حتى عتيقة فى رحم مريم. وهذا هو السبب فى ان تتحدث عن ابنها الكتب للحصول على اسم المتميزين فى وقت لاحق.




اذا كان اسم يسوع هو اسم الله الاب, ثم نرى كيف انه عن طريق الميراث (رجل كان المسيح عيسى "امراة") على اسم الله الاب ان باسمه. يسوع بوضوح فى جون 5:43, "لقد جئت فى اسم والدى وتردك لى ... اشعياء 6:9: "... ايضا سجلات جاءنا ولادة طفل, جاءنا ابن, واسمه يدعى جميل, مستشار الله العظيم الاب الابدى ...




يسوع ولد من عذراء لان روح الله كان والده (لوك 1:35); مما يجعل يسوع تماما الله من الروح القدس) (من امه).



ولذلك" الاهة يسوع هو ترويج الاله الروح القدس من الله الاب. وهذا هو السبب فى ان الملائكة قيادة فى العبادة. اذا الاله ابن الله تماما فى ترويج الاله روح الله [الاب] ثم يسوع لم يكن "الميراث حصلت على اكثر من رائع اسم الملائكة.



ولا يمكن ان يسوع قد اعطيت كل السلطة والمجد, يشرفنى ان ينتمى الى الله الاب الا اذا كان ترويج الهة الاله من الاله الاب.



اشعياء 42:8 "انا الرب [يهودا]: اسمى: انا المجد انا لا الى اخر, واصولى المديح منقوشا". الصور



اشعياء 43:10-12 "كنت شاهدا, يعلن اللورد [الله الاب] موظف بلدى الذى اخترته [ابن], بحيث يمكنك معرفة صدقونى ان انى [الاب يقول انه ابن]. قبلى لا اله,
ولن يكون هناك احد بعدى. اننى انا الله , الى جانب انه لا يوجد منقذ [الله الاب يقول انه المنقذ - يسوع]. لقد كشفت وانقذ واعلنت - وليس بعض الله فيكم. انت الشهود" يعلن اللورد "انا الله [يسوع هو الله".

 

 

جون 5:21-23 "كاب تثير الموتى تسارع; ومع ذلك ابن تسارع يشاء. والد القضاة لا يقض ما امره الى جميع الحكم الابن: ان جميع الرجال تكريم الابن, حتى شرف الاب. واضاف ان يكرم لا ابن يكرم ابا الذى انزل اليه".



اللاهوت لا توضح كيف Trinitarian مزعوم الله شخص ثانى الالهية ان الشخص منفصلة ومتميزة عن الله الاب على العز والشرف ان ينتمى الى الله الاب. يهودا الله الاب بوضوح انه لن يتخلى ابدا عن مجد او يشيد لاى شخص اخر غير واضحة. ومع ذلك نجد يسوع يقول "ان جميع الرجال تكريم الابن, حتى شرف الاب."



لا يمكن ان يوجد سوى جهازين امكانيات تحقيق تناغم مع الكتب العبرية: اما يسوع هو حملة صليبية او يسوع هو الشخص الالهى اقترفها الله الاب الذى اصبح رجلا. ما هى بالضبط ما يسوع وراثة عندما توضع الاشياء تحت قدميه?



منذ ان يسوع الكتب تعليم بالفعل وهو جالس على الجانب الايمن من عرش الله, ماذا يمكن ان يسوع وراثة العرش لكن الله نفسه?



العبرانيين 1:1 و2 "الله الذى فى مختلف الاوقات وفى مختلف الطرق تكلم فى وقت مضى الى الاباء من الانبياء. فى هذه الايام الاخيرة ابلغونا بانهم ابنه الذى عين وريثة كل الاشياء ...




العبرانيين 1:4 "اصبح افضل بكثير من الملائكة الذى حصلت عليه بالميراث المتميزين اسم من".



كيف يمكن coeternal مزعوم متساويتين ومتكافئتين بشانها, الشخص الالهى الله "عين ولى العهد بكل شئ" من الله الاب? اذا كان ابن متساويتين ومتكافئتين بشانها مع الله تماما الاب طوال الابدية السابق الابن بالفعل السلطة على كل شئ فى المقام الاول. ماذا ينتظر منه ان ترث لا فعلا?



اذا كان ابن دائما اخر منفصلا ومستقلا عن الله الله الواحد الاب ( طوال الابدية سابقا) فكيف يمكن لله الاب تعيين الشخص الله ولى العهد, وريثة كل الامور دائما ينتمون الى الله الاب? يمكن لله الاب تقدمهم فى العمر, حتى ان الله بكل شئ يمكن للشخص ان ترث وريثا للعرش الله? واذا كان الامر كذلك, فماذا سيكون متوجها الى الله الاب ببسط سيادتها على?




لاحظ ان العبرانيين 1:2 على ان يعين ابنه "وريثة كل الاشياء!" لا بعض الاشياء لكن "كل شئ!" العبرانيين 2:8 ان الله الاب "لم يترك شيئا لا تخضع" الابن. اذا كانت هوية ابن اخر منفصل ومتميز الله شخص ليس الله الاب ثم اخر يدعى الشخص الالهى ستتخذ مكانة الله الاب. يمكن لله الاب على الاطلاق من العمر ارذله والجا بحيث يمكن النجل الاصغر مكانه?

 

 

شهود يهوه Trinitarians لا يستطيع ان يشرح كيف يسوع اشياء يمكن ان ترث كل وريث العرش الله لان كلا الرايين, يعتقدون ان يسوع هو اخر شخص الهى لا الله الاب. اذا كان المسيح ليس ترويج الذات الالهية لان الله الاب معنا ثم الله عز وجل العرش الذى يضيع على شخص اخر الى جانب نفسه.



يمكن لله الاب يسمح بحمده اعطاء السلطة الى شخص اخر الى جانب نفسه? الطريقة الوحيدة التى يمكن بها يسوع المجد والقوة التى تنتمى الى الله الاب اذا ايمانويل الله [الاب] مع الرجال.



العبرانيون 7,8:2 "تم وضع جميع الاشياء فى 21/6/1398ه (1977م) تحت قدميه. فى وضع كل شئ فى 21/6/1398ه (1977م) تحت تصرفه, ولم يبق غير تحت".


العبرانيين 8:1 "ولكن الابن يقول: 'ولاردننا يا الله حتى يقضى الله امرا كان مفعولا" ...



الله الاب قد اختارت بوضوح ان ابنه [الله معنا كرجل] الاستمرار بالجلوس فى يده اليمنى حتى اعداءه قام ومسند قدمين. الله الاب على ابنه فى نهاية المطاف بالجلوس على العرش على الحكم تخيم على كل شئ حتى يقضى الله امرا كان مفعولا" لان الله سبحانه وتعالى المسكن بين الرجال.



ولذلك يسوع يجلس عليها يوما عرش حكم الله على الحكم بمثابة "صورة الله" الخفية, نحن البشر.



ونحن نعلم ان يسوع من الكتب حاليا وهو جالس على الجانب الايمن من الله ان العبرانيين 8:1 يتحدث عن المسيح ان يجلس على عرش الله بعد اخر العدو [الموت] تحت قدميه. كلمة الله بوضوح فى العبرانيين 1:13 "... اجلس فى حقى حتى انا جهة اعداءكم." الخاص بك متكا



العبرانيين 1:8 ان الابن يوما جالسا على عرش الله "الى الابد" ونحن نعلم ان يسوع ذات يوم جالسا على عرش الله الاب نفسه حتى يمكن الله كل شئ".



العبرانيين 2:7-8 "لقد جعلته ادنى بقليل من الملائكة: لقد توجت له العز والشرف, ووضعه على اعمال يديك. تم وضع جميع الاشياء فى 21/6/1398ه (1977م) تحت قدميه. فى وضع كل شئ فى اخضاع له ترك شئ اذا لم يوضع تحت قيادته. ولكن لا تزال كل الاشياء تحت".




جون 5:23 "ان جميع الرجال تكريم الابن, حتى شرف الاب. واضاف ان يكرم لا يكرم الابن لا الاب الذى ارسل اليه".



اذا كان المسيح ابن دائما موجودة حرفيا "ان شاء الله" الابن الابدية السابق كيف يمكن القول بان الله "ادنى بقليل من الملائكة?" السبيل الوحيد الممكن الابن كان "الرجل المسيح عيسى".



"تاليه من واحد صحيح الله لا يمكن القول بانه "لا", ولا يمكن لاية عبادة الله قد اثرت البداية الحرفى روح الله الذى يغير (ملاخى 3:6).

 

 

وعلاوة على ذلك, كيف يمكن ابن القول بانه "توج" و "العز والشرف" متساويتين ومتكافئتين بشانها اخر الشخص اذا كان ابن الله بالفعل التاج العز والشرف على الله شخص متساويتين ومتكافئتين بشانها الالهية فى السماء من الابدية? مزعوم coeternal متساويتين ومتكافئتين بشانها, الهية الثانى الله شخص كان بقدر العز والشرف والله الشخص من الابدية.



كيف ان ما يسمى coeternal متساويتين ومتكافئتين بشانها, الله الثانى شخص يمكن ان اى شئ لم يكن فعلا فى المقام الاول? لا Trinitarians الاجابة على هذه الاسئلة دون انتهاك واضح تعاليم الكتاب المقدس.




وعلاوة على ذلك, كيف يمكن ان يكون الله الاب انه ابن "اعمال" " يديه ولو ابن الله, كان دائما متساويتين ومتكافئتين بشانها coeternal منفصلة ومتميزة الله الالهية اسمه "الله" من خلال ابنه الدهر, فكيف يدعى الشخص الالهى ان يعمل على يد الهية اخر شخص? اذا كان ابن الله coeternal دائما, والله متساويتين ومتكافئتين بشانها الشخص رقم واحد ثم يقول دائما خيم على خلق منذ البداية.



لان الله خلق الاب بوضوح جميع الاشياء وحده بنفسه (اشعياء 44:24),"تاليه يسوع يجب ترويج الاله الله الاب السريع صورة خليقته الالهية الشخص كرجل الشخص (العبرانيين 1:1-3).




الكتب العبرية تثبت ان الاله يسوع هو ترويج الشخص الالهى الله الاب (اشعياء 43:10; 53:1). هذا هو راى منطقى وهى التجسيد الحديث لشعب عريق يحقق الانسجام فى جميع الكتب. والا فان الله كذبا عن فلذة كبده بالثبات (ملاخى 3:6) الثابت والدائم المجد (البعثة المدنية الدولية للدعم فى هايتى 5:2 / 90:2) الترنيمة.



العبرانيون 7,8:2 "تم وضع جميع الاشياء فى 21/6/1398ه (1977م) تحت قدميه. فى وضع كل شئ فى 21/6/1398ه (1977م) تحت تصرفه, ولم يبق غير تحت".




كيف يمكن وضع كل شئ تحت اقدام ابن? يمكن ان يموت الله الاب الله الابن يمكن ان يحل محله او حكم الله الاب فى المسيح "المظلة الله مع الرجال (21:3) الكشف?" اذا كان المسيح اخر منفصل ومتميز
الله الواحد يساوى روزنفلد بينهما الالهية بجانب الله الاب الله الاب لم يترك الحكم ينبا حكمه بسبب ان كل شئ سيكون تحت سيادة المسيح وحده.




ان العبرانيين 2:8 على انه "لم يترك شيئا لا تخضع له" يثبت ان يسوع يوما الجلوس على العرش الله "الله معنا". هذا هو تقديم تفسير منطقى يمكن ان يلائم كافة البيانات الواردة فى الانجيل. يسوع هو ايمانويل الله معنا كرجل الشخص الذى سيكون عزيزا على الجلوس على العرش الله بعد ان قام عدو ومسند قدمين.



ولذلك الله الاب يبت عن طريق المسيح الرب مع الرجل السكنية

 

 

كشف 21:3 "الاصدار القياسى سمعت دوى صوت من العرش قائلا: "واذ فلبئس مثوى المتكبرين الله مع الرجل. وسوف اتناول معهم وسوف شعبه الله نفسه سيكون معهم ان شاء الله".



حزقيال 43:7 وقال: "على الرجل, هذا هو جسدى العرش مكان باطن قدمى. وهنا سوف تعيش بين بنى اسرائيل الى الابد. منزل اسرائيل ابدا الجبانات بلدى الاسم المقدس - ولا يمكنهم من الملوك على البغاء عبادة الاوثان من الملوك باهتة فى اماكن مرتفعة."



اشعياء 9:7 "زيادة حكومته والسلام لا تنتهى عند عرش ديفيد وعند مملكته, امر لها, ووضع لها الحكم بالعدل من الان فصاعدا حتى الى الابد. حماسة الرب [يهودا] المضيفين سيؤدى هذا.




يسوع يحكم الارض قضيبا من الحديد خلال عهد الالفية نعرف جميعا ان الملك يسوع هو الله والدنا معنا كرجل. يسوع هو اله اسرائيل الذى اخفى هويته الحقيقية من اجل انقذونا من الكبائر.



اشعياء 45:12-15 "لقد اتخذت الارض خلقنا الانسان: الاول, حتى بين يدى, قد تم مدها السماء جميع البلدان المضيفة قد قمت بقيادتها. ولقد اثرت عليه فى الاستقامة, ساجعل كل السبل: "بناء المدينة, و تترك الاسرى بلدى وليس السعر مكافاة يقول الرب من المضيفين.



وهكذا يقول ان رب العمل فى مصر, والبضائع الاثيوبية هادوا الرجال مرموقة, ياتى على اليك ويتعين لك: وهى لا تصبح بعد ويهديك بالسلاسل وهى لا تصبح اكثر, يسقط اليك ويمارسون التوسل اليك قائلا انا الله اليك; فليس هناك شئ اخر الله. فاستمسك بالذى اوحى اليك انك اله يخفى نفسك يا بنى اسرائيل, كمنقذ ."




حزقيال 43:7 وقال: "على الرجل, هذا هو جسدى العرش مكان باطن قدمى. وهنا سوف تعيش بين بنى اسرائيل الى الابد. منزل اسرائيل ابدا الجبانات - الاسم المقدس بلدى ولا يمكنهم من الملوك, على البغاء عبادة الاوثان من الملوك باهتة فى اماكن مرتفعة."



اشعياء 44:24 "هذا ما يقول الرب [يهودا] - الفادى الذين شكلوا فى الرحم: انا رب [يهودا] الذى جعل كل الاشياء اللى وحده ممددا السماوات الذين انتشروا فى الارض انا".




ملاخى 2:10 "لم كل الاب? لم خلقنا الله?"



ينبا تثبت ان يهودا الله الاب يدعى ابونا لانه انشا كل الامور بيده او الايدى. ويقول اشعياء 66:1-2 "يقول يهودا, جنة هو العرش الارض ... لكافة ممثلى متكا تلك الاشياء يدى قطعتها".



العبرانيون 2:6-7 يقول كذلك ما هو الرجل الذى كنت تضع فى اعتبارها او ابن الرجل الذى يهتم به? يمكنك جعله ادنى بقليل من الملائكة; لقد توجت له العز والشرف, ووضعه على اعمال يديك." العبرانيين 2:7 تنص بوضوح على ان ابن الله سيكون على اعمال الله الاب.



وتؤيد اشعياء 66:2 2:7 العبرانيين ان يهودا خلق كل شئ. ولذلك ابن الله لا يمكن ان يخلق كل شئ ابن لكنه الذى اصبح فيما بعد ابنه خلق جميع الاشياء الوحيدة الحقيقية الله الاب.



فى المناقشة الاخيرة Trinitarian من المملكة المتحدة اقتبست ايات كثيرة من الكتاب الى اثبات ان جميع الاشياء التى خلقها الله الاب وحده. ولكن مهما الكتاب اقتبست وادعى انه يشير الى ادعاء الابدى ابن الله الاب المستخدمة
لانشاء تنظيم الامور. انشاء الله ابن جميع الاشياء "وحدها" و"بنفسه.



ثم ان ابن الله كان المتحدث فى اشعياء 44:24. كما ان جميع كتب يدرسونها اشارة لذلك ادعى انه ابن الله الذى كان المتحدث فى اشعياء 44:24 الذى قال انه انشا كل الاشياء "وحدها".

 

 

عندما اقتبست ملاخى 2:10 الذى يقول: "لم لاب واحد, لا خلق الله" لا تزال تصر على ان هذا الاب فى ملاخى 2:10 كما الابن. عند الضغط على الزر فى الزاوية Trinitarian البريطانية ليس لديها خيار سوى انتهاك المقدس, زاعمة بان لدينا الان الاباء (شهود يهوه تحذو حذوها.



اقتبست الايات الاخرى التى تثبت ان الله الاب خلق كل شئ دون توظيف الشخص الالهى اخر ولكنه مازال يرى ان الله الاب خلق كل شئ من خلال تعاونه المزعوم ابدية.



بكونه, يكفى ان الحل الممكن الوحيد التفسير الذى ينسجم مع كل التعاليم الدينية هو ان الطفل المولود والابن هو واحد صحيح الله الاب نفسه "ذراع يهودا كشف اشعياء 53:1)".

 

 

ورغم ان الكتاب المقدس يعلن بوضوح ان هناك صينا واحدة الهية الشخص الذى انشا الله جميع الاشياء وحده Trinitarian بنفسه, وشهود يهوه الشاهد المؤمنين ان تلقنوا ان يسوع هو والد زوجته الثانية لنا.



ولا لاهوت خاطئة حول الزبر ينص صراحة على ان يخبرنا ان الله الاب خلق كل شئ "وحده" و "بنفسه". Arianism Trinitarian وجورجى (يعتقد ان يسوع هو خلق ملائكية) يجب ان اقول ان يسوع المؤمنين اخر انشاء الله الاب الى جانب والده.



وتتناقض كل المفاهيم الخاطئة ملاخى 2:10 التى تنص على ان هناك صينا واحدة الاب الذى خلق لنا.




اذا Trinitarian او اريان المؤمنين لا ان يسوع هو الاب الذى خلق لنا اخر ثم لا بد من الاعتراف بان الكتب تعليم الطلاب يسوع سوى الله الاب مع الرجال. متى نوائم بين ملاخى 2:10 مع اشعياء 6:9 نجد ان اسم يسوع هو اسم "الله العظيم" و"تحاصرنا والدى"



دولة Trinitarians اشعياء 6:9 يمكن ترجمتها "الاب" لمحاولة ان الابن والاب اخر بجانب الله الاب. ومع ذلك فان عبارة "الى الابد" و" اب" تعنى نفس الشئ. "الم لاب واحد لم
خلقنا الله?" الا وحدانية اللاهوت ينسجم مع جميع البيانات لان يسوع هو وهى التجسيد الحديث لشعب عريق ان الله القوى الثابت والدائم الاب (اشعياء 6:9) عن طريق الروح القدس من الاب الذى يجسده نفسه فى رحم مريم (ماثيو 1:20-23 / لوقا 1:35).




اذا اتصل شخص يسوع الناصرى, الهية اخر الملائكى او انسان هويته لطيفا الله الاباء ينبا شخص ثم يناقضون انفسهم باخبارنا ان هناك حقا ابديا الاباء وليس الاب ابدية واحدة. وعلاوة على ذلك, اذا كان ابن الله دائما حرفيا منفصل ومتميز الشخص الالهى بجانب الله الاب (سابقا), ثم الخلود المزعوم الثانى اسمه "الله الالهية الله ابن" خلقت جميع الاشياء هى وابنها من بداية انشائها.


ولكن هذا الشخص الالهى الثانى المزعوم الله يقال على اعمال الها اخر الاشخاص (العبرانيين 2:5-8). اذا لكلماتها معنى المسيح ابن الله لا يخلقون شيئا حرفيا بوصفه شخصا يدعى ابن لان والده "اياه" يديه (العبرانيين 2:5-8).



ولهذا السبب, فان الكتب التى تعلم ان شاء الله كل شئ عن طريق المسيح يجب فهمه الله خلق كل شئ من خلال كلمته وان خبر يتضمن افكار العقل الله خطة foreknown انه سيلتزم فى المسيح "الحمل المذبوح عن خلق العالم (الوحى 13:8)" الذى كان ايضا foreknown هو الذى سيكون عزيزا ببسط سيادتها على كامل خلق (1 بيتر 1:20 / 1:4 / افيسيون اهل كولوسى 1:15).




وكان الابن الشيخ غزى عجيل الياور على خلق قبل ان يولد حرفيا



اهل كولوسى 1:15 الابن صورة خفية الله الشيخ غزى عجيل الياور على.



الرومان 4:17 ")كما هى لقد صنعت لك والد امم عديدة) قبله الذين يعتقد انهم حتى الله الذى تسارع الموتى, ويدعو الاشياء التى لا وكانهم".





وكما ان ابن الله لم يكن حرفيا المقتول عن خلق العالم (تنزيل) 13:8 وكان الابن لا حرفيا "الشيخ غزى عجيل الياور على جميع الخلق". عبارة "اول العنقود واول فرحتى على جميع الخلق" تثبت ان ابنه كان بالفعل,
ان عدم رجحانها تظهرها كل الخلق من البداية (العبرانيين 2:6 / 8:6) الترنيمة.



وعليه, فانه فى مخطط مسبق الله يسوع بالفعل من اجل اعمال شرعية بالسيادة على يد الله الاب قبل ان "من خلال الايام الاولى من المسيحية. هذا الكتاب يركز على الانجيل الذى راى فقهى صحيح التعليم الذى يحقق الانسجام فى جميع الكتب.



وحدانية اللاهوت ليس لديها مشكلة فى فهم كيف يمكن يسوع جالسا على الجانب الايمن من الله وليس على عرش الله لان يسوع لانجاز عمله فى مجال تضطلع بدور الوسيط بين الله والرجل فى العهد الجديد الكنيسة عصر الهداية.

 

 


الله الاب اظهر نفسه عمانوئيل الله معنا (ماثيو 1:23)" كرجل انقذونا من الكبائر. وخلال تجسيد الله فى المسيح عيسى تمكن من الاحتفاظ بجميع خليقته الالهية الخصائص واحدة الروح يملا السماوات والارض (ماريو 23:24). الله الاب لم يترك عرشه فى السماء "كشف الجهاز يهودا اشعياء 53:1)" لان الصفات الالهية مثل الجاثم فى كل مكان[ [و] [او امنيا القدرة دائما على حالها (ملاخى 3:6).

 

 

 انه لا يوجد لديها اى مشكلة الاعتقاد بان الله يمكن ان يكون ثالوث ثلاثة اشخاص بينما تبقى متساويتين ومتكافئتين بشانها الالهية الا مقدس واحد.



وبالمثل, وحدانية اية مشكلة الانضمام المسيحيين يعتقدون ان الكتاب المقدس مشيرا الى ان شاء الله يكون فى وقت واحد مع كونها شخصية الهية وزئير روح الله الاب (يملا السماوات والارض), وفى الوقت نفسه اصبحت تعمل للانسان الرجل المسيح عيسى.




وحدانية اللاهوت Trinitarian اسهم بعض التشابه بين اللاهوت لان وحدانية المؤمنين يعتقدون انه عندما تغمضه الله فقد حان بشكل شكلى عملت شخصين فى نفس الوقت [مقدس واحد الشخص الانسانى وقيمته] واحد بينما
سوى فرد واحد العاهل الروحى جوهر وجوده.




اللاهوت Trinitarian بكونه, يعتقد ان احدهما يوجد الله بقولهم ثلاثة منفصلة ومتميزة مع استغرابنا المتبقية الالهية واحدة من الابدية الماضى الالهى.



ومن ثم, فان كلا الرايين يؤمنون بان الله لا يمكن ان يوجد على الاقل شخصين فى نفس الوقت انه لا يمتد Trinitarians ليفهم وحدانية الراى الذى يعلمنا ان الله الاب ابديا موجودة بينما لاحقا فى وقت اصبح متميزا اخر انسان يسمى ابنه
بينما اله الا الله.




ويرى وحدانية اللاهوت الله الاب الذى الروح بشكل شكلى كل خارج عودته مجددا الى والده وزئير روح يملا السماوات والارض (ماريو 23:24) داخل تجسيد الرجل المسيح عيسى.




ومع ذلك لا بل الوحيد الالهى الواحد الالهى واحد. وانه لفى لتدريس حقوق الشخص الذى يدعى ابن ليس منفصلا ومستقلا
عن الشخص الالهى الله الاب بل "السطوع, المجد, ونعرب عن الصورة" لشخص يدعى الالهية الله الاب (العبرانيين 1:1-3) الذى اصبح رجلا.



ووفقا الزبر جوهر الشخصية سوى الهى مقدس واحد للشخص الواحد. وكان يجرى ترويج الالهية الله الاب الذى يجسده نفسه فى الاجساد البشرية ليصبح الرجل المسيح عيسى.



ويعتقد ان الله وحدانية اللاهوت الى الابد وجود الله الاب الذى وزئير الروح الابدية الله روحه الاباء بعد نضال نفسه على انه الرجل المسيح عيسى فى الوقت لينقذنا من خطايانا (ماثيو 1:18/لوك 1:35 /1:1-3) العبرانيين.



لوقا 1:35 - "انجيل, فاجاب: "الروح القدس ياتى عليك, ابرز سيطغى لك. حتى الرضيع المولود المنتظر سيكون المقدسة, سيدعى ابن الله." NLT




ماثيو 1:18 - "هكذا ميلاد يسوع المسيح جاء: تعهد والدته مريم متزوجة من جوزيف, ولكن قبل ان معا, تبين انها حامل من خلال بيع لعملات الروح القدس." العبرانيين 1:1-3 "الله فى اوقات مختلفة وتحدث الغواصين فى وقت مضى اخلاق الى الاباء من الانبياء انزل خلال الايام الاخيرة تحدثت الينا ابنه ...



الذين يجرى سطوع بحمده, تسجيل صورة شخصه ... KJV هناك صحفا لاثبات ان ابن الله حرفيا موجودا, coeternal متساويتين ومتكافئتين بشانها, شخصا يدعى الله الالهى الثانى ابن من الابدية. الكتب التى تعرض ابن جالس على الجانب الايمن من الله ان يثبت انه لم يجلس على عرش الله اى جميع حتى اعداءه قام متكا فى المستقبل.



وحسب الكتاب المقدس يسوع حاليا يجلس على عرش الله [الاب] لان الكتب تقول انه الان "على عرش الله [الاب]".




ووفقا Trinitarian اللاهوت يسوع منفصلة ومتميزة متساويتين ومتكافئتين بشانها على اساس المساواة الكاملة الشخص الالهى فى السلطة مع الله الاب. ولذلك اذا يسوع هو ثانى شخص الله الالهى وقواعد يخيم بجانب الله الاب والله الابن, ثم يجب ان يجلس على عرش اخر يسمى ايضا عرش الله.



ومع ذلك, فاننا لا نجد اى وهى التجسيد الحديث لشعب عريق ادلة تبين ان هناك اشخاصا الله جالس على الالهى خريطتين منفصلتين سرر الله.

 

 

 

ينبا ابدا استخدام كلمة "العروش التعددية الله. من كتاب لبيريز فى رؤيا يوحنا لم تجد صيغة الجمع "العروش" استخدام عند الرجوع الى واحد صحيح الله.



بصيغة المفرد "العرش" دائما عند الحديث عن واحد صحيح الله [الاب]. الانجيل لم يستخدم عبارة "ان شاء الله ابن او " الله الروح القدس", اما لان ثلاثة منفصلة ومتميزة الله ولم يتم العثور على الاشخاص فى الكتاب المقدس. الانجيل الا تتحدث عن اله واحد, "الاب".



ولهذا السبب, وعناوين ابن الله والروح القدس يجب ان مظاهر اله واحد - والد (1 تيموثى 3:16).



1 كورنثوس 8:6 "ولكن ليس هناك سوى اله واحد الاب منهم كل شئ واحد يسوع المسيح [رجل]..."



ونحن هنا لا اله اله شخص [الاب], ورجل شخص واحد يسوع المسيح]. وليس الالهية, ولكن الله الله مقدس واحد شخص ورجل شخص بان الله شخص اصبح رجلا. العبرانيين 3:1 يدل على ان يسوع هو تسجيل صورة شخص الله رجل.



العبرانيون 1:1-3 "الحمد لله الذى تحدث فى وقت مضى... الى الاباء من الانبياء فى الايام الاخيرة تحدثت الينا ابنه ... الذين يجرى سطوع له المجد تسجيل صورة شخصه".



كاتب العبرانيين 3:1 يقول ان يسوع هو "صورة" (KJV - "طبق الاصل" (ثلاث سنوات, NASB - الله الواحد, مادة, او الطبيعة. The King James Version بترجمة الكلمة اليونانية "carakter" بانها "تسجيل" لكن الصورة الترجمة الحرفية "طبق الاصل" الله الاباء "hypostasis" [او شخص او المواد او[. الكلمة اليونانية "carakter" تعنى ضمنا ان نسخة واردان على اساس الاصل.



ولذلك فان ابن الله الحديث سطوع المجد لتكبد تمثيل مرئى الله الاب او الشخص نفسه غير مرئى.


لان يسوع هو صورة طبق الاصل او تمثيل مرئى الله الاب شخصا, يجب ان يكون ذلك الشخص. لانه من المستحيل ان يحكم على الشخص تماما ان الله لا اله. "انا لله و لم يكن مثلى (اشعياء 46:9)".



اذا كان المسيح هو ثانى coeternal متساويتين ومتكافئتين بشانها, شخص الهى دائما مثلما مشرقة ابو مجيد فى eternity الماضى فلماذا لن تحدث بوصفه السطوع والمجد متساويتين ومتكافئتين بشانها اخر سماوى الشخص? فى عز وجل متساويتين ومتكافئتين بشانها شخص الالهى سطوع بنفسه مجادها متساويتين ومتكافئتين بشانها. الله



هنا نرى ان صحفا نتكلم الا الله الاب روح] [غير مرئية ورجل [يسوع المسيح المرئية] يكون مرئيا بالضبط نسخة او تمثيل الله شخص اصبح رجلا.



ولا يمكن مواءمة Arianism Trinitarianism و جميع الكتب التى تتحدث عن الله نفسا [شخص] الذى كان دائما يجلس على العرش واحد فقط بالتوفيق بين التعاليم تثبت ان يسوع هو ان الله شخص فى الدولة العبرية الانجيل.



ولما كان هناك واحد فقط عرش الله الواحد الالهى واحد فقط على العرش جالس رب ربنا ان واحدا فقط. لا يمكن ان يكون الا الروح الالهى [شخص] دعا الله الوحيدة الحقيقية! "اسمع يا اسرائيل يهودا اله واحد يهودا (سفر التثنية 6:4)



, "وبالتالى وحدانية اللاهوت هى لاهوت الانجيل !

 

 

ولذلك يمكننا ان نستنتج ان Trinitarianism Arianism, مبنية على نفس الفرضية غير وهى التجسيد الحديث لشعب عريق: يسوع هو شخص لا للفرد نفسه دعا الله الاب. كل الاراء الفقهية unscriptural لانه يستحيل على يسوع فى وراثة كل الاشياء التى تنتمى الى الله الاب دون ان والد كلمة الله اللحم (جون بـ 1,14:1 / 1 تيموثى 3:16 / 1:3) العبرانيين.



فكيف يمكن خلق الهى او الشخص ان ترث كل الاشياء من الله الاب الا اذا كان الاب الذى اختار ان تنقذنا كرجل?



ومن المنطقى تماما ان unscriptural الشخص الالهى اخر شئ يمكن ان يرث من شخص اخر سماوى اذا كان المسيح هو خلق angel لا اله - شهود يهوه والجماعات الاخرى امنوا ثم مخلوق سوف يرث كل شئ يمكن ان تنتمى الى الخالق.



واذا كان يسوع هو الله شخص اخر الرسالات السماوية على نفس القدر من عند الله سبحانه وتعالى مسيطرين ومتواجدين الاب فكيف يمكن القول ان يرث شيئا لم يكن قد تم بالفعل بلده لان الله سبحانه وتعالى فى المقام الاول? واذا كان الشخص يرث الالهى المزعوم الله كل شئ من اثنين
ثم الله الالهية ما بقى الاخران المزعومة الى عهد الله الهى?



كلا, Trinitarianism Arianism سيترك الله [الاب] لم يتبق شئ تحت قدميه. منذ ان الكتب يسوع يرث كل شئ, كل شئ تحت قدميه, وانه يجب ان يجلس على عرش الله ذاته. فكيف يمكن ان يكون هناك سوى العرش مع واحد من المدعى عليه شخص الهى?



ومن unscriptural وغير منطقى لتاكيد وجود منفصلا ومستقلا (انشاء الله) اقل لشخص يدعى الالهية ابن ملائكية (مثل شهود يهوه للتدريس( الذى يغتصب السلطة العز والشرف الا لله وانا الاب نفسه.


وبالمثل unscriptural ومن غير المنطقى ان يؤكد ان هناك uncreated منفصلة ومتميزة coeternal (الله) شخصا يدعى الله الالهية ابن (Trinitarianism) الذى يغتصب السلطة العز والشرف ان ينتمى الى الله الاب.



تفسير لاهوتية الوحيد الذى يحقق الانسجام فى جميع الكتب هو وحدانية الفقه. Arian اللاهوت, مثل لاهوت شهود يهوه, يعتقد ان يسوع هو الذى يتلقى خلقت الملائكى شرف المجد الذى ينتمى الى الله الاب.



مثل Arianism [شهود يهوه Trinitarian اللاهوت اللاهوت], وتعلمنا ايضا ان اخر شخص الالهى منفصلة ومتميزة (ليس الله الاب) سوف ترث كل الاشياء التى دائما ينتمون الى الله الاب نفسه.



اشعياء 42:8 "انا الرب [يهودا]: اسمى: انا المجد انا لا الى اخر, واصولى المديح منقوشا". الصور



كلا Trinitarian وجورجى لاهوت err بانتهاك واضح وهى التجسيد الحديث لشعب عريق ان الله الاب لن يعطى سبحان الله شخص اخر او الملائكى انسان بجانب نفسه.



اذا كان المسيح سيرثوها كل شئ اخر
Trinitarian متساويتين ومتكافئتين بشانها الله الشخص (اللاهوت) او اقل (الله شهود يهوا اللاهوت) بجانب الله الاب هى السلطة والمجد والعزة متروك الاله الاب ترث كل سلطته بعد المسيح من ابيه (ماثيو 28:18-19)?



اذا كان المسيح متساويتين ومتكافئتين بشانها اخر او اقل الله شخص ليس الله الاب معنا كرجل الشخص فالله سيعطى كل سلطته العز والشرف اخر شخص الالهى بجانب نفسه.



الا وحدانية اللاهوت يحقق الانسجام فى جميع الكتب المقدسة موضحا كيف يسوع وراثة كل شئ من الله الاب دون المجد الذى ينتمى الى الله الاب. والسبيل الوحيد يسوع وراثة كل الاشياء التى تنتمى الى الله الاب
اذا هويته الحقيقية هو الله الاب الذى اصبح رجل لينقذنا.



والا كيف يسوع كل صفات الله الواحد رجل والا الله الشخص? جون 14:11 "يسوع قال له, انا طويلا معك, ولم يعرف بعد هل لى فيليب? انه شهد لى شهد الاب; كيف تقول ثم تبين لنا الاب? الا تعتقد ان انا فى الاب والاب في?

 

 

ومنذ بوضوح تكلم كلام الله الاب نفسه ان الله الاب الحقيقى جميعا. لاحظ ايضا ان جون 1:1 لا تقول "فى البداية كان للابن والابن مع الله وكان الابن الله جون 1:بـ 1,14 بوضوح يقول ان كلام الله ثم جعل اللحم وسكنتم بين الرجال. وبما ان تثبت ان يسوع الهم المقدس تكلم كلام الله الاب نفسه ليس كلام الله مزعوم ابنه الذى يرى ان ابنى يرى الله الاب نفسه.

 

 

جون 7:46 "لا احد على الاطلاق تحدث هذه الرجل ورد الحراس." ثلاث سنوات



الانجيل ببساطة يعلمنا ان يسوع تحدث كلام الله وهل من صنع الله. يسوع تكلم تماما مثل الله عندما قال: "قبل ان ابراهيم كان انا (جون 8:58)." يسوع لم يعمل الله عندما تثار الموتى (جون 11:33% و 25) عندما قاد الريح والبحر طاعة (ماثيو 8:27).



منذ يسوع الهة يجب ان الله الذى جاء لينقذنا كرجل. لانه من المستحيل ان يحكم على الشخص بالضبط كمن لا يكون احدهم. ويصدق هذا بصفة خاصة الله يقول "لا يوجد".



اشعياء 46:9 "انا الله و لم يكن مثلى".



العبرانيون 1:4-6 "اصبح افضل بكثير من الملائكة الذى حصلت عليه بالميراث المتميزين اسم اكثر منهم.




العبرانيون 7,8:2 "تم وضع جميع الاشياء فى 21/6/1398ه (1977م) تحت قدميه. فى وضع كل شئ فى 21/6/1398ه (1977م) تحت تصرفه, ولم يبق غير تحت".



اذا كان المسيح دائما ابدية الله لشخص يدعى ابن الله فكيف يمكن الله ان " كل شئ تحت قدميه ... عندما تكون جميع الامور بالفعل تحت قدميه, تعالى ابن الخالدة فى المقام الاول? الطريقة الوحيدة التى كان من الممكن ان يخلق المسيح كل شئ كان كلمة وروح الله الاب فى نفس الفرد الالهى الاب. (Genesis 1:1-3/ الترنيمة 33:6/جون 1:1).



الاله الحقيقى لوراثة اى شئ لم يتم فعلا. ومن ثم, فان الطريقة الوحيدة التى يمكن ان يرث الابن كل شئ هو الله [الاب] الذى اصبح رجل لينقذنا من خطايانا.



وترى ان عدم مواءمة Trinitarian جميع الكتب لان الشخص الالهى الخالد سبحانه و تعالى لوراثة اى شئ لم يتم فعلا فى المقام الاول.



ولا يمكن لشخص اخر يدعى Trinitarianism متساويتين ومتكافئتين بشانها الله [او اقل Arianism الله ][ مجد الاب من وراثة كل شئ الا لله وانا الاب نفسه.



ولذلك وحدانية اللاهوت هى لاهوت الكتاب المقدس. الرجل المسيح عيسى سترث كل الاشياء التى عز وجل على عرش الله الاب لانه الله الاب معنا كرجل الشخص. اشعياء 53:1 "الذى يعتقد ان رسالتنا? و له ذراع يهودا انزل?".




حدد الرسول جون يسوع "الذراع" من يهودا كشف جون 12:37-41 "لكن رغم انه قد فعل ذلك كثير من المعجزات قبل, ومع ذلك فانها تعتقد وليس عليه: قول اشعيا النبى قد تتحقق, تحدث اللورد الذى يعتقد تقريرنا? والذين امنوا ذراع يهودا انزل?



ولذلك لا يمكن ان يعتقد ان اشعياء قال مرة اخرى, عن ضيفه فطمسنا اعينهم, ويشددون والقلب الا ترى ابصارهم ولا يفهم فى قلب تحويلها, واود ان يشفيهم. هذه الاشياء قال اشعياء عندما راى بحمده, وتحدث عنه".



اشعياء 52:10 "يهودا قد عرى الذراع المقدسة فى اعين جميع الامم ...



ويجرى ايضا الملك داوود النبى صلى الله عليه وسلم عن توقعه بان يهودا نفسه ستصبح "خلاصنا" وان المسيح "الايمن يهودا".



مزمور :118:14, 16-23 "يهودا هو قوتى واغانى اصبح بلدى الخلاص ... الايمن يهودا عزيزا; الايمن يهودا لا ببسالة. اننى لن تموت لكن اعيش واقول اعمال يهودا. وقد تمكنوا لى بشدة يهودا, لكنه لم يقدم لى حتى الموت. افتح لى ابواب المتقين, يدخل عبرها, وساعطى بفضل يهودا. هذه هى بوابة يهودا; والمؤمنين سوف يدخل عبرها. وساضرب لكم, لقد اجبت لى ولك صار الخلاص. الحجر الذى رفضه البناءون بات حجر الزاوية. وهذا يهودا فهى فى غاية الروعة فى عيوننا".


لاحظ ان ديفيد كما توقع ان الابرار ستدخل "بوابة" لان يهودا نفسه يهودا ستصبح خلاصنا. غير ان يسوع يمكن تعريفها بانها يهودا?



ومنذ ان الباب الوحيد الى المملكة يجب
ان يهودا وهو الباب او البوابة الى مملكة السماء. عندما كتب ديفيد



"لن تموت لكن" يعنى بوضوح انه لن يبقى الا ان الحياة الابدية الايمن يهودا, يسوع المسيح منقذنا جميعا.

 

Please reload

C O N T A C T

© 2016 | GLOBAL IMPACT MINISTRIES